ضربت اخي بشده فقام وضاجعني حتي اتي بلبنه في كسي

63
Share
Copy the link

انا وأخي نداعب بعضنا بعض في يوم جميل كت اجلس علي السرير وكان اخي يجلس علي سريره فقامت في دماغي بعض الأفكار الجميله فبدأت في التحدث مع اخي وبدان في الحديث وبدأت ندحك ثم قمت وضربت اخي في كافه فردها ليه وقال انتي لم تواثري في فقالت له فلتنهض وبالفعل نهض وضربته في كتفه وعندما ضربته وقع علي السرير وهدناالمره حتي قمت بالتعليق به وكان يحاول التخلص مني وكنه لم يستطع ولكن وضعيتنا كانت جميله فمهبلي كان موضوع علي قضيبه وعندما حضنته بشده اقترب ثم قباني وازاحني وقام وهوه في أشد الاحراج وانا كمان فقمت وقلت له لا تخجل مني فأنا اعجبت بتلك القبله وسألته هل انتا ايضآ اعجبت به فقال نعم اعجبت بها بشده فاقتربت منه وقلت له فلنجربها مره آخره كان متردد ولكنه وافقني وبدأ في تقبيل وانا ايضآ كنت تقبله بحراره واستمرينا علي هذا فتره حتي وكأنه آفاق من غفلته وقال لي هذا يكفي فقلت لماذا فقال انتي اختي لا نستطيع فعل هذا فقمت محرجه وجلست علي سرير وهوه علي سريره وبعد وقت كنت مستيقظه فوجدته يغط في نوم عميق فقمت وخلعت ملابسي وبدأت اقترب منه حتي وصلت إليه ومسكت ملابسه الداخليه وبدأت فيه خلعها ليه حتي وجدت فضيله امامي فامسكته بيدي وبدأت بتدليكه ووضعته في فمي وبدأت فالمص حتي بدأ ينتصب قليلآ فاستمريت حتي وقف جيدآ وفي هذه اللحظه استيقظ وقال لي ماذا تفعليآ فقلت له لم استطيع النوم وبدأت في دعم فضيله بيدي وبدأت في تقبيله حتي بدأ يثمال بين صدري واقترب بشفتيه نحو سدري وبدأ في المص فيه حتي بدأت أشعر بلسانه وهوه يداعب حلمه صدري ثم قام واراحني علي ظهري وبدأ يمسك قضيبه الضخم ويضعه علي مهبلي وبدأ في إدخاله حتي وصل إلي آخره واسرع كثير في إدخاله وإخراجه حتي بدأت أشعر بالنشوه الجميله ثم قام ونام علي ظهره وقمت وجلست فوق قضيبه وكان مستمتع كثيرآ وبدأت في النهوض والجلوس  عليه حتي بدأ يخرج لبنه الابيض في كسي وبدأ يقطر منه ثم قمت وذهبت علي سرير وانا في أشد السعاده نام اخي سعيد

نيك اخوات تحسيس دعك مص البظر والطيور والصدر

Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *