اختي تغريني لانيكها بقضيبي الضخم

71
Share
Copy the link

يسعد صباحك لقد كان صباح مختلف كل الاختلاف عن اي صباح مضي لقد كان عليا أن اغسل الاطباق في المطبخ ودخلت المطبخ لاغسلهم لاكن وجدعدتهم كثيرون فقررات أن أجلهم انظف في الغد وذهبت الي الخارج وانا احمل الكاميرا الخاصه بي فوجدت اختي امامي كنت تشاهد افلام سكس وكانت تدعك كسها بيدها وتضع السماعات في أذنها فلم تلاحظ وجودي وكانت تتأوه وهيه تشاهد الافلام لقد كانت مثيره جدآ بنسبه لي فلم أراه بهذا الشكل من قبل لقد كانت صغير الحجم ولم الحظ أنها كبيرا وكل شي فيها كبر الي هذا الدرجه وأصبح جميل عند روايتي لكسها لم استطيع ان امنع نفسي عن إصدار صوت تلاحظ اني موجود وحين التفتت لي ووجداني اشاهدها تلعثمت ثم بدأت ترتبك لكني بدأت اسالها كذا تفعلين اتشاهدي افلام السكس فقلت لي نعم فهيا ممتعه كثيرآ ولا استطيع عدم مشاهدتها تجعلني اتي بعسلي كثرآ ثم قالت اتوريد رويه عسلي الزي ينزل من كسي فقلت لها نعم اوريد فلتات به الي هنا فنهضت وأتت الي وبدأت بخلع ثيابها العلويه اقتربت مني وقالت لي فلتنامي يدري اولآ لقد كان كبير وجميل وبدأت بالدعك فيه لقد جعلت لونه احمر من شده الدعك فيه واختي كانت مستمتعه جدآ فبدل أن تشاهد افلام السكس أصبحت تفعلها الان ثم بعد ذالك بدأت في رفع قدمها علي الكرسي لتجعلني اشاهد كوسها وقلت اتوريد لمسه فقلت بكل سرور وبدأت بلمسه من الخارج وامان يتوهج نار وكان ملمسه جميل وناعم ولم أرد اخراج اصبعي من كسها وبدأت فادخاله وإخراجه كثيرآ كثيرآ وتكرارآ وتكرارآ حتي بد يظهر البن علي اصبعي فبدأت فلحسه اصبعي من البن لاتزوق جمل وطعم لبن اختي لقد كان طعمه جميل جدآ ثم قلت لها هل توريدي رويه قضيبي فقلت أجل اوريد أخرجته لها وبدأت أمص فيه وتدخله وتخرجه في فمها وتلحس بلسانها زبي وتعض فيه كادت أن تأكله تأكله وبداتوفي التعليم السريع حتي بدأت تظهر علمت البن الفياض الزي يخرج من زبي حتي مصنعا كله وذهبت وكان يوم ممتعآ مع اختي

Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *